تدشين النصب التذكاري ” لحنّبعل” سيكون في شهر أفريل 2019
الجمعة 14 ديسمبر 2018

تدشين النصب التذكاري ” لحنّبعل” سيكون في شهر أفريل 2019

كتب الضمير

قررت بلدية قرطاج في الضاحية الشمالية للعاصمة التونسية إقامة نصب تذكاري للقائد العسكري التاريخي حنبعل.
 
ومن المنتظر أن يكون مكان هذا النصب التذكاري بمدخل الميناء البونيقي في المنطقة الأثرية بقرطاج ،ومن المرتقب أن يكون وضع حجر الاساس في شهر نوفمير 2018 وذلك بمناسبة مرور 2200 سنة على وفاته.. 
وسيكون التدشين  التدشين الرسمي للنصب التذكاري الذي سيقوم بنحته نحّات تونسي سيكون في شهر أفريل 2019 وذلك بمناسبة ادراج قرطاج في هيئة التراث العالمي. 
 
وتجدر الاشارة الى أن تونس قد استعادت رفات القائد العسكري التاريخي حنبعل المدفون في منطقة بورصا في تركيا لدفنه في قرطاج بالقرب من النصب التذكاري.
 
يذكر أن حنبعل بدأ زحفه على روما سنة 218 قبل الميلاد حين غادر مدينة قرطاجنة بإسبانيا بجيش قوامه 40 ألف جندي، فعبر جبال البيريني وجبال الألب خلال 15 يوما رغم صعوبة الطريق وهجمات القبائل المعادية، واستطاع إلحاق هزائم كبيرة بالقوات الرومانية في الكثير من المعارك، أشهرها معركة كاناي والتي مني الروم فيها بخسائر بشرية كبيرة.
حقق حنبعل ثلاثة انتصارات مثيرة في معارك تريبيا وبحيرة تراسمانيا وكاناي. وخلال 15 عاما، احتل معظم إيطاليا، مع ذلك اضطر إلى أن يعود لمواجهة الغزو الروماني لشمال أفريقيا. وهناك، هزمه سكيبيو الأفريقي في معركة زامة. وحين أيقن حنبعل بحتمية وقوعه أسيرا، آثر الانتحار مقدما آخر درس له في رفض الإهانة.
ويقول الجنرال الأميركي نورمان شوارزكوف: «تعلمت الكثير من حنبعل، حيث طبقت تكتيكاته في التخطيط لحملتي في عاصفة الصحراء».
المصدر: شمس أف أم 
 
 

استطلاع الرأى

ما رايك في تصميم الموقع الجديد؟

  • جيد

    52%

  • متوسط

    27%

  • ردئ

    21%