اليوم: إحياء الذكرى 43 لرحيل كوكب الشرق أم كلثوم
الخميس 24 مايو 2018

اليوم: إحياء الذكرى 43 لرحيل كوكب الشرق أم كلثوم

كتب الضمير

تونس – الضمير

 

ومازالت الفنانة الكبيرة حية في ذاكرة الأجيال بمختلف أعمالها الغنائية والتي تزداد إشعاعا يوما بعد ورغم كل هذه السنوات التي مضت.

ويعتبر زمن ''الست'' أم كلثوم، زمن الغناء الجميل والذى عاشه ويعيشه العرب وينهلون من نهر كنوزه الغنائية باستغلال هذه الأغنيات والألحان فى أعمال جديدة حالية وقادمة.

كما تجدد فى ذكرى رحيلها الـ43 تجدد الجدل حول تراثها التائه والمتنازع على حقوق استغلاله بين شركة 'صوت القاهرة' والمنتج محسن جابر، خاصة وأن كل طرف يؤكد حقه فيه.

وأكد المنت محسن جابر في حوار مع صحيفة ' المصري اليوم' أنه يمتلك أمتلك 87% من أغاني الراحلة، مضيفا أن شركة 'صوت القاهرة' مجرد موزع، وفق تعبيره.

كما أفاد محسن جابر بأنه اشترى أغانى وتراث أم كلثوم من ورثتها، وأن شركة صوت القاهرة هى مجرد موزع لأعمالها، مطالباً الشركة بسداد مديوناتها أو التعرض للبيع بالمزاد العلنى.

وقال 'إنه ينتظر أن يحكم القضاء فى هذا النزاع لكى يعيد الحق لإصحابه'.

وللتذكير فقد اشتهرت المغنية المصرية في مصر و العالم العربي بلقب سيدة الغناء العربي و كوكب الشرق، وو لدت في محافظة الدقهلية سنة 1908.

ومن أبرز أغانيها انت عمري وأراك عصي الدمع وسيرة الحب وفاكروني ولسه فاكر وهذه ليلتي وإسأل روحك وحي رت قلبي معاك ورباعيات الخيام وفات الميعاد وليلة الحب والأطلال وغيرها من الطربيات.


استطلاع الرأى

ما رايك في تصميم الموقع الجديد؟

  • جيد

    53%

  • متوسط

    30%

  • ردئ

    17%